www.just.ahlamontada.com
الزوار الكرام
نفيدكم بأن لدينا الكثير من المتميز
أنتسابكم دعم للمنتدى





الادارة



www.just.ahlamontada.com

شعر : خواطر : قصة : نقاشات جادة : حقوق مرأة : أكواد جافا نادرة : برامج صيانة :برامج مشروحة مع السريال : بروكسيات حقيقة لكسر الحجب بجدارة . والمزيد
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

الى زوار منتدى البرنامج المشروحة / الكرام . نفيدكم بأن برامجنا المطروحة كاملة ومشروحة ومع السريال وتعمل بأستمرار دون توقف أن شاءالله . ولكن روابطها مخفية تظهر بعد التسجيل . و تسجيلكم دعم للمنتدى


شاطر | 
 

 إسرائيل تتهم كيري بـ«الانحياز» لقطر وتركيا..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد الرسائل : 13164
تاريخ التسجيل : 12/10/2007

مُساهمةموضوع: إسرائيل تتهم كيري بـ«الانحياز» لقطر وتركيا..    الإثنين يوليو 28, 2014 9:33 pm




إسرائيل تتهم كيري بـ«الانحياز» لقطر وتركيا.. وتبحث وقف إطلاق نار أحادي الجانب
مسؤول في حماس لـ: نحن مع أي جهة إقليمية تحقق مطالبنا

طواقم طبية تساعد فلسطينيا انتشلته من تحت الأنقاض بعد غارة إسرائيلية على غزة أمس (أ.ف.ب)
رام الله: كفاح زبون
بينما تمسكت إسرائيل أمس بالمبادرة المصرية، كحل دبلوماسي وحيد لإنهاء الحرب على قطاع غزة والوصول إلى اتفاق مع حركة حماس، معلنة بذلك فشل مبادرة وزير الخارجية الأميركي جون كيري الأخيرة، اعتبرت حماس مبادرة مصر «في حكم المنتهية»، وقالت إنها ستستجيب فقط للحلول التي تحقق مطالبها في رفع الحصار عن القطاع.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أمس، إن المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار هي «المبادرة الوحيدة المطروحة حاليا على بساط البحث»، مؤكدا أن القوات الإسرائيلية ستواصل عملياتها في محاولة لتفكيك شبكة الأنفاق التابعة لحماس عبر الحدود وتدمير مخزونها من الصواريخ كذلك. وأضاف في حديث مع شبكة «سي إن إن» أن «إسرائيل تقوم بما كانت ستفعله أي دولة أخرى، وضمنها الولايات المتحدة». وتابع «نريد أن نوقف إطلاق الصواريخ ونريد تفكيك شبكة الأنفاق التي عثرنا عليها. لا أعلم إذا كنا سننجح بنسبة 100 في المائة أم لا».
وجاء حديث نتنياهو عن المبادرة المصرية إعلانا صريحا لرفضه مبادرة كيري التي وصفها مسؤولون إسرائيليون بمثابة «جائزة للإرهاب»، وقالوا إن وزير الخارجية الأميركي «تبنى بشكل كامل مواقف تركيا وقطر». وكانت السلطة الفلسطينية وجهت انتقادات لكيري ومؤتمر باريس الذي عقد أول من أمس، واتهمت وزير الخارجية الأميركي بـ«الالتفاف» على خطة الرئيس محمود عباس الذي كان طرح إضافة ملاحق للمبادرة المصرية وإجراء تعديلات عليها تتضمن وقف إطلاق النار خمسة أيام بالتزامن مع المفاوضات. وتضمنت مبادرة كيري وقفا لإطلاق النار يستغرق سبعة أيام تجرى مفاوضات خلالها لوقف القتال ورفع الحصار عن القطاع مع ضمانات أميركية.
وأكدت وزير القضاء الإسرائيلي تسيفي ليفني، أمس، رفض مبادرة كيري، وقالت إن «الأفكار التي طرحها وزير الخارجية الأميركي جون كيري بخصوص شروط وقف إطلاق النار لم تتماش مع المتطلبات الإسرائيلية، لأنها عززت المحور المتطرف لـ(الإخوان المسلمين) في المنطقة والذي تشارك فيه تركيا وقطر». ووجهت ليفني انتقادا شديدا إلى قطر بسبب استضافة زعيم حماس خالد مشعل، وقالت إن «مشعل يرسل من قطر أبناء شعبه للقتال من دون أن يدفع هو أي ثمن».
وكان كيري تعرض لأسوأ انتقادات في إسرائيل بسبب خطته التي جاءت بديلة للخطة المصرية، فعمد إلى تعديلها، كما أكدت ليفني نفسها، لكن التعديلات لم ترق لإسرائيل كذلك. وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن اقتراح كيري لوقف إطلاق النار، حتى بعد تعديله، أثار استغراب وزراء المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغّر للشؤون السياسية والأمنية «الكابينت» لأنه بقي «يتبنى عمليّا موقف قطر وتركيا».
وكتبت صحيفة «هآرتس» الإسرائيلية كيف أصيب أعضاء الكابينت «بالفزع» من نص مبادرة كيري بعدما كانوا سمعوا منه كلاما مختلفا في السابق. وأشارت جهات إسرائيلية إلى حقيقة أن «حليفتي الولايات المتحدة المركزيتين في المنطقة، قطر وتركيا، هما الداعمتان لحماس وهو ما يفسر انحياز كيري».
وكتب المحلل السياسي باراك رافيد في «هآرتس»: «لقد أصاب الاقتراح الذي أوصله كيري لإسرائيل يوم الجمعة الماضي وزراء المجلس المصغّر بصدمة، ليس لأنه كان على عكس ما سمعوا من كيري قبل 24 ساعة قبل ذلك فقط، بل لأنه بدا كأنه اقتراح صاغه خالد مشعل.‎ ‎لقد كان هنالك كل ما حلمت به حماس». وأضاف «يبدو أن كيري كعادته يرى ويسمع كمن يعيش في كون آخر».
وأوضح مسؤولون إسرائيليون سبب رفض خطة كيري، بقولهم إنها «تتضمن كل ما طلبته حماس، فتح المعابر وإدخال البضائع بمختلف أنواعها إلى قطاع غزة، وحرية الحركة للسكان، وتحويل أموال للحركة الإسلامية، فيما تجاهلت الاحتياجات الأمنية لإسرائيل، وكذلك المطلب الإسرائيلي بنزع سلاح قطاع غزة».
وفي هذا الوقت تنتظر حركة حماس كما يبدو مبادرة أخرى جديدة أو أن يستطيع كيري إقناع إسرائيل بمبادرته. وقال مصدر مسؤول في حماس لـ«الشرق الأوسط» ردا على إعلان نتنياهو تمسكه بالمبادرة المصرية، إن «المبادرة المصرية عمليا لم تعد مطروحة على الطاولة». وأضاف «نحن حددنا جملة مطالب اتفقنا عليها مع كل الفصائل وهي مدعومة من قبل الكل الفلسطيني وهذا ما نريده.. ولذلك كل تحرك من أي جهة كان للوصول لتهدئة عليه أن يضمن تحقيق هذه المطالب». وتابع «إنها مطالب إنسانية مشروعة ونحن مع أي جهة إقليمية يمكن أن تلبي لنا هذه المطالب.. نحن على استعداد للتعامل بإيجابية مع طروحات تلبي لنا مطالبنا وتضمن لنا إنهاء العدوان». ورفض المصدر التعقيب على خطة كيري ما دامت رفضت من إسرائيل.
وتضع إسرائيل الآن سيناريو ثانيا لإنهاء الحرب على غزة، ما دامت ترفض هي مبادرة كيري، بينما رفضت حماس مبادرة مصر. وقالت مصادر إسرائيلية، أمس، إن خيار الانسحاب أحادي الجانب بعد انتهاء العمليات في غزة هو خيار قائم.
وكان الكابينت الإسرائيلي ناقش هذا الأمر في اجتماعات سابقة. وقالت القناة الإسرائيلية العاشرة إن إسرائيل «أقرب من أي وقت مضى لانسحاب أحادي من غزة بعد أن تدمر عدة أنفاق أخرى جار البحث عنها». ورد المسؤول في حماس على احتمال الانسحاب الأحادي بقوله إنه «لا يمكن أن تسمح الحركة لكل هذه الدماء بأن تذهب هدرا». وأَضاف «إذا اتخذ الاحتلال أي قرار جديد فسيدرس في حينه مع كل الفصائل، ولكن من حيث المبدأ فإننا لن نسمح له بأن يقرر قتل الشعب الفلسطيني متى شاء ثم يتوقف حين يحلو له ليواصل القتل البطيء لشعبنا عبر الحصار». وتابع «ستتحمل إسرائيل تبعات أي قرار تتخذه، ولا يمكن أن نسمح له بأن يتغول في دماء شعبنا بالطريقة التي يراها».









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://just.ahlamontada.com
 
إسرائيل تتهم كيري بـ«الانحياز» لقطر وتركيا..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.just.ahlamontada.com :: just_f _ المنتديـــــــــات :: الأخبار العربية والدولية ( الصراعات والتحالفات )-
انتقل الى: